الاعدام لسيدة قتلت زوجها بالاشتراك مع صديقه والقيا به في حفرة امتصاصية

صوت الحق -

قضت محكمة الجنايات الكبرى اليوم الثلاثاء بايقاع حكم الاعدام شنقا حتى الموت على سيدة ثلاثينية قتلت زوجها بالسم بالاشتراك مع صديقه قبل أن يقوما بالقاءه داخل حفرة امتصاصية.

ووفق مصدر قانوني فان المتهم الثلاثيني والمغدور أصدقاء وكان يزوره في منزله، وهناك تعرف على زوجته ونشبت بينهما علاقة واتفقا على قتله بهدف التخلص منه كي يتمكنا من تحقيق حلمهما بالزواج.

وفي يوم الحادثة قامت المتهمة بحضور المتهم بوضع السم لزوجها في القهوة بهدف قتله الا انه لم يمت كما توقعا، فقام المتهم بتناول سكين وطعنه فيها طعنة واحدة فسقط مضرجا بدمائه ثم قاما بلفه بواسطة “شرشف” وتمكنا من سحبه الى حفرة امتصاصية في ذات المنطقة والقيا بجثته فيها وغادرا، ثم قامت المتهمة بابلاغ شقيق زوجها عن اختفائه والذي بدوره أخبر الاجهزة الامنية.

وبعد بحث وتحري الاجهزة الامنية عثر على جثته بعد يومين من الحادثة وكانت في حالة تعفن وبالتحقيق اعترفا أمام الاجهزة الامنية والنيابة العامة بارتكابهما للجريمة وتم احالتهما للمحكمة.

وتوصلت المحكمة خلال جلستها التي عقدتها برئاسة القاضي الدكتور ماجد الرفايعة وعضوية القاضيين محمد الصرايرة وأديب الخوالدة الى أن المتهمين خططا لارتكاب جريمتهما وأعدا العدة لها وجهزا ادواتها، فقررت تجريمهما بجناية القتل العمد وقضت بايقاع حكم الاعدام شنقا حتى الموت بحقهما.

ويذكر ان القرار قابلا للتمييز ومميزا بحكم القانون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى