عاجل

عائلة حمزة الخطيب تعلن إقامة صلاة الغائب

صوت الحق -

أصدر ذوو الشاب المفقود حمزة الخطيب بيانا أعلنوا فيه إقامة صلاة الغائب بعد صلاة ظهر يوم الثلاثاء.

وشكر البيان الأجهزة الأمنية التي واصلت البحث عن ابنهم لأكثر من 10 أيام، وترك لها حرية القرار بين مواصلة البحث أو التوقف.

وقال البيان إن العائلة أخذت الرأي الشرعي بجواز إقامة صلاة الغائب.

وتاليا نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر من ذوي المفقود حمزه عبدالمجيد صيحي الخطيب خاصه وأهالي يطا عامة

قال تعالى ( سورة البقرة )

وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ (155 ) الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ( 156 )

ايماناً بقضاء الله وقدره فإننا نحتسب عند الله تعالى فقيدنا الشاب حمزه عبدالمجيد الخطيب الذي فقدناه في سيل الزرقاء حيث جرفه السيل يوم الأربعاء 8/ 1/ 2020 ولم يتم العثور عليه لغاية هذا التاريخ وبذلك فإننا نرى أنه مفقود رغم كافه الجهود المبذولة من الجميع للعثور عليه من الجهات الرسمية والشعبية

وإننا في هذا المقام نتقدم بالشكر الجزيل إلى رجال الدفاع المدني وكافة الاجهزة الأمينة رجال أبي الحسين الذين صدقو ما عاهدوا الله عليه بالوفاء بقسم الحفاظ على حياة المواطن الأردني حيث تولى هؤلاء الرجال ومنذ اللحظة الأولى عمليه البحث المتواصل دون توقف وقاموا بتوفير الافراد وكافة المعدات والأجهزة اللازمة لعمليه البحث وبأعداد كبيرة.

كما اننثا نتقدم بالشكر إلى كافة البلديات التي تعاونت في توفير المعدات والأفراد في عملية البحث ونواب محافظة الزرقاء ومؤسسات المجتمع المدني والشكر المتواصل إلى شعبنا الأردني الكبير عامة وإلى أهالي يطا خاصة الذين قدموا الكثير من الدعم لعملية البحث ومؤازرتنا في هذه المحنة التي مرت بنا وهذا مصداق لقول رسولنا الكريم ((مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى )

وحيث ان كافة الجهود المبذولة لم تثمر لغاية الآن بالعثور عليه فإننا كأهالي المفقود حمزه نترك للجهات الأمنية اتخاذ ما يرونه مناسباً في الاستمرار أو التوقف عن عملية البحث ، وقد تم أخذ الراي الشرعي بجواز أقامه صلاة الغائب على المفقود وبذلك فانه سوف يتم صلاة الغائب بعد صلاة الظهر يوم الثلاثاء الموافق 21 / 1/ 2020 في مسجد مدينه الحجاج في الرصيفة ، وسوف يتم قبول التعازي في ديوان أهالي يطا مقابل مدرسة ثيودور شنلر اعتبارا من يوم الثلاثاء ولغاية يوم الخميس من صلاة العصر الى صلاة العشاء .

حفظ الله الأردن في ظل قيادتنا الهاشمية وبسواعد الأوفياء من أبناء الوطن

والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

التعليقات متوقفة حالياً من ادارة التحرير

الموقع مرخص بموجب أحكام المطبوعات و النشر و يمنع الاقتباس أو إعادة النشر بدون ذكر المصدر ( صوت الحق ) تحت طائلة المسؤولية القانونية